تحميل الكتاب

الأربعاء، 31 مايو، 2017

مراقبة التكاليف في مؤسسة استشفائية

الصحة شرط أساسي للفرد لأداء أدواره على أكمل وجه من دراسة، عمل، إبداع ... فالصحة في الواقع عبارة عن ثروة يجب المحافظة عليها و تثمينها، و لهذا أصبحت الصحة ليس مهمة فردية بل محل اهتمام الكل. بالرغم من أن الصحة ليس لها ثمن ، بالمقابل و للمحافظة عليها أو تحسينها فإنه يتطلب ذلك تكاليف باهظة أصبحت تثقل كاهل التنظيمات الممولة لها. لذا فقد تطلب ذلك تدخل الاقتصاد في ميدان الصحة للبحث عن أحسن السبل للتحكم في النفقات الصحية

المتزايدة سنة بعد سنة حيث تعدت نسبتها نسبة تزايد الناتج الداخلي الخام لمختلف دول العالم. دخول التقنيات الاقتصادية ميدان الصحة عجل بظهور فرع اقتصادي جديد يسمى "باقتصاد الصحة " من أجل عقلنة النفقات في هذا الميدان و جعلها أكثر فعالية. تمثل المنظومة الصحية الهيكل العام الذي تنشط فيه الأنظمة الفرعية المكونة لها حيث تعمل هذه المنظومة على تنسيق الأهداف الفرعية للتوصل إلى تحقيق الهدف الرئيسي و هو إشباع الحاجات الصحية للسكان


 


هل تستطيع إلقاء نظرة على موقعنا قبل المغادرة؟ قد تجد شيئا يهمك.

سجيل بريدك في القائمة ليصلك الجديد


تحميل البحث

جميع الحقوق محفوظة لــ: الشاملة الاقتصادية 2016 © سياسة الخصوصية تصميم : كن مدون