تحميل الكتاب

الاثنين، 17 يوليو 2017

تدريس علم الاقتصاد الإسلامي: الاقتصاد الدولي

يتناول الاقتصاد الدولي عددا متنوعا من المواضيع التي تـشترك معـا فـي كونها تبحث في العلاقات الاقتصادية للدولة مع العالم الخارجي، والآثار المحليـة لأي سياسة خارجية يجري تبنيها، والتحليل الاقتصادي للتفاعل بين الـدول. هـذا التفاعل – من خلال التجارة في السلع والخدمات وانتقال الأفراد وكذا من خـلال المعاملات المالية وانتقال رؤوس الأموال ونقل التكنلوجيـا – لـه تبعـات هامـة بالنسبة لمستوى الرفاه الاقتصادي في أي دولة ولرفاهية الإنسان أينما وجد؛ كـل هذه المسائل تنضوي تحت مفهوم الاقتصاد الدولي.

إن التقسيمين الفرعيين العريضين للاقتصاد الدولي يساعدان على فهم نطاقه وهما:

أولا نظرية التجارة الدولية والسياسة التجارية.

وثانيـا: الاقتـصاد النقـدي الدولي الذي يتناول – فيما يتناول – أسعار الصرف، وحركـة رؤوس الأمـوال، وميزان المدفوعات والسيولة النقدية الدولية.

وينبغي للمدرس أن ييعرف الطالب بنطاق الاقتصاد الدولي باعتباره موضوع الدراسة، قبـل الـدخول فـي تفاصيله. وكما أشرنا آنفا، ينبغي إيلاء عنايـة خاصـة بمنظـور العـالم الثالـث للأمور، لكن دون إغفال الاعتماد المتبادل، والآخذ فـي الزيـادة، بـين الـشعوب والعولمة الناجمة عن ذلك في نهاية المطاف



ندعوك للقيام بجولة في موقعنا قبل المغادرة، قد تجد شيئا يهمك!

سجل بريدك في القائمة ليصلك الجديد


تحميل الكتاب

جميع الحقوق محفوظة لــ: الشاملة الاقتصادية 2016 © سياسة الخصوصية تصميم : كن مدون